كثير من الأحيان نبحث عن فيديوهات تحفيزيه لمشاهير لترفع من روحنا المعنوية لتحقيق هدف معين ولكن في كثير من الأحيان أيضاً لا يستمر تأثير هذا التحفيز أكثر من يوم ومن بعد ذلك تعود “حليمة لعادتها القديمة ” ولتجنب الانتكاسة والمضي قدماً يجب عليك الانضباط بإنجاز المهمة المحدده بغض النظر عن مادة تحفيزية لأن الالتزام بإنجاز المهمة هو سبيل النجاح .

الانضباط هو طريقك بلنجاح


لذلك نشدد دائماً على عدم اللجوء الى المواد التحفيزية قبل تربية النفس على الانضباط لأنه سيعد إهدار للوقت وستبقى فقط أماني خالية من العمل فيمكنني مشاهدة العديد من الفيديوهات كل يوم عن التحفيز وانا جالس في مكاني لا أحرك ساكناً ولكن داخلياً أشتعل حماساً ولا يوجد عمل مالم نُلزم النفس بالفعل وبعد الفعل بالانضباط لفعل العمل المكلف وتقسيم العمل لنقاط حتى لو كانت المهمات قليلة ولكنها مستمرة أفضل من وضع نقاط كثيرة ولكنها تستمر لفترة قصيرة ومن بعد ذلك نعود أدراجنا ونبحث عن فيديوهات تحفيزية .
من المهم أن تعرف أن من أسباب النجاح هو الانضباط وليس التحفيز ، يأتي التحفيز بعد الانضباط لمساعدتك على استكمال الطريق فالنجاح ليس له دخل بمزاجك اليوم او بحالتك النفسية اذا صنعت الانضباط ستجد انك تنفذ المهمة على أكمل وجه حتى لو كنت في حالة نفسية سيئة لأنه سيكون جزء من الترويح عن النفس عندما تدرك أنك تقوم بهدفك رغم كل الظروف وهذا هو التحفيز وليس مشاهدة فيديوهات وكلمات تسمعها فقط .