انتشر فيديو لزبون في سوبرماركت صفع موظف الصندوق.. وفوق الصفعة، صفعه المعلّقون لوماً لأنّه سكت.. لأنّنا في مجتمعات متنمّرة تحبّ أن تحكم من بعيد وتعطي دروساً في الكرامة والعزّة.. وقلّما تجد الكرامة في أي جانب من حياتهم.. هذا ردّ الشاب الذي تلقّى الصفعة.. “من صفعني هو الفقر”

وكان رده كالآتي..

كلكم بتلوموني وبتشتموني عشان قبلت على كرامتي أن الكويتي يضربني ووقفت ساكت
إيدي في جنبي بعد كل قلم مستني القلم اللي
بعده لعلكم انا مقبلتش أنه يضربني
انا محستش اصلا بالضرب ده
اصل انتوا متعرفوش حاجة متعرفوش أن انا وقتها كنت بفكر في ايه
في الحلم اللي ضاع
في السجن الي مستنيني لو رجعت مصر
في حسرة أمي وصدمة ابويا
في كسرة اخواتي
محدش يكلمني عن الكرامة
انا خلصت تعليم ومكنتش لاقي أي شغل وانا واحد فقير الفقر بينهش فينا نهش الكلاب
لا عارف اشتري قميص ولا عارف اشتري جذمة
مش لاقي أي شغل ولما لقيت شغل يادوب يكفي مصاريفي جت كورونا والراجل طردني
عشان يخفف العمالة
وفجأة واحد يعرض عليك تسافر الكويت ٠٠عارفين المطلوب كام ٥٠ الف جنيه ٠٠عارفين
معاي منهم كام ولا مليم ٠٠حلم كبير هينقلني انا وابويا وامي واخواتي من الفقر٠٠هريح ابويا وامي هجهز اخواتي البنات ٠٠هشتري اللي نفسي فيه ٠٠عارفين جبت الفلوس ازاي٠٠
معرفتش اجيبها طبعاً وهو اللي زيي مين هيسلفه ٥٠ الف ج٠٠انا كتبت بيهم ١٠ إيصالات أمانة وفوقهم واحد على بياض

محدش يكلمني عن الكرامة
عارفين يعني ايه اني بدل ما ارجع لهم بشنطة هدايا ارجع لهم بديون وهم تقيل لناس محلتهومش حاجة يبيعوها
انا محستش باي ضرب
انا كنت متبنج بينج الفقر وخراب البيت ٠٠
هو في بلده وانا غريب
هو صاحب البيت وانا عنده ضيف
لا بس هو مضربنيش اللي كان بيضربني الفقر
والعوزة٠٠اللي كان بيضربني الراجل طردني من الشغل في مصر
اللي كان بيضربني إيصالات الأمانة
اللي كان بيضربني الظلم والفقر
اللي كان بيضربني فساد بلدي والكوسة والمحسوبية
أنا محدش ضربني٠٠انا جاي مضروب جاهز 💔