الصورة التي أثارة الكثير من الجدل حول حادثة ضرب الأطباء منظر الشرطي وهو بيتفرج على الضرب ومدخل يدينه في جيوبه كأن الأمر لا يعنيه !!!!

كما كتب المدون سليمان ”

بالله الاعتداء طال حتى د. سارة بدوي محمود نائب المدير العام للمستشفى امدرمان التعليمي لكن ما من المرافقين بل من القوة الشرطية الحضرت للمستشفى بعد محاولتها توثيق الكوادر المُعتدى عليهم !!
‏⁧‫#حمايةالكوادرالطبيه‬⁩
‏⁧‫#حمايهكوادرناالطبيه‬⁩
‏⁧‫#السودانالشرطةتتفرج‬⁩

وجاء الرد من حساب دكتور مجدي حيث ارفق فيديو لأحد الاطباء وبجانبه المدير الطبي وهو غارق في دمائه

وطالب ايضاء د. مجدي من خلال حسابه بمشاركة صوره توضح مطالبه بضرورة المحاسبة والاقالة معاً

فهل سيستجيب مجلس الوزراء لهذه المطالب ؟

شارك الموضوع وناقشه مع أصدقائك