للمرة الثانية .. الاعتداء الثاني في خلال أقل من ٢٤ ساعة على مستشفى أم درمان التعليمي، حيث تم تكسير باب استقبال الطوارئ من قبل احدى المرافقين لمريض، كما تعرض رجال الشرطة للضرب وجرح أحدهم في إحدى يديه وتم اسعافه ونقله إلى السلاح الطبي، واقتيد المعتدي إلى قسم الشرطة.

SHARE